من المعجزات اللي عملها ربنا علي ايد ابونا فانوس فيه واحده ست من البحيره

من المعجزات اللي عملها ربنا علي ايد ابونا فانوس فيه واحده ست من البحيره متجوزه ولم تنجب وكبرت في السن وكانت عايشه هي وجوزها في بيت في الغيط وجالها مرض السرطان فاخذ جوزها يصرف عليها واضطر انه يبيع حته من الارض ولكن الحاله بتاعتها اتدهورت فاصبح زوجها هو اللي بيطبخ ويأكلها وهو اللي يوديها الحمام وعلشان كبر في السن فتعب وبقي مش قادر فجاله فكر انه يسيبها يومين في البيت من غير اكل وشرب فتموت ويبقي هي ارتاحت وهو ارتاح وممكن يتجوز تاني علشان يخلف فصحيت من النوم في يوم وهو مش موجود فنادت عليه ومردش وقعدت كده لغايه بالليل جاعت وعطشت وكانت محتاجه الحمام فبصت لصوره للست العدراء وقالت لها اهون عليكي اموت الموته دي فبصت لقيت الست العدراء قدامها ومعاها ابونا متعرفهوش فابونا جه يقومها رفضت لانها كانت عفيفه جدا ومتحبش حد يلمسها وطلبت من الست العدراء انها تقومها فالست العدراء قالت لها خليه يقومك وراح ابونا حط لها تاكل وبعدين جه يصلي لها فالست رفضت وطلبت من الست العدراء انها هي اللي تصلي فالست العدراء قالت لها خليه هو اللي يصلي لك وربنا هيقبل صلواته ويخليكي تخفي وقالت لها انتي متعرفيش ابونا قالت لها لا فردت عليها الست العدراء ده ابونا فانوس الانبا بولا وفعلا ابونا صلي لها وخفت وجه جوزها بعد يومين لقيها بتمسح وتكنس في البيت وبعدها بفتره جات الست رحله الدير وشافت صوره ابونا في المكتبه فصرخت هو ده اللي جه مع الست العدراء وقابلت ابونا ثاؤفيلس تلميذ ابونا فانوس وحكت له حكايتها فاعطاها بركه ومشيت لان كان صعب انها تقابل ابونا فانوس في الوقت ده بركه ابونا القديس ابونا فانوس تكون معانا