الاثنين، 4 يوليو، 2016

معجزة جميلة للانبا توماس السائح ان مكانش علشان خاطره علشان خاطر اولادة يا سيدي

انه اتهم في قضية تموين وهو كان مظلوم فيها حكم عليه بالسجن لمدة سنتين وغرامة 20 الف جنيها وكان وقع هذا الحكم كالصاعقة عليه وعلي اسرته وكان حزنهم شديدا جدا 
ويقول هذا الاخ انه بعد صدور الحكم مباشرة اتجه مع اسرتة الي دير العظيم في القديسين الانبا توماس السائح لطلب معونته وليخفف الامهم النفسية ويزيل عنهم هذا الكرب ويمنحهم تعزياته وحضر هذا الاخ القداس الالهي وصلي بحرارة مع اسرته امام جسد القديس الانبا توماس السائح وقال له :" اعطني الرد علي هذه القضية علي لسان خادمك الامين القمص ابرام التوماسي ".
وبعد ان انتهي هذا الاخ من صلاته توجه الي قدس ابونا ابرام في حجرة المعمودية وحكي له عن ضيقته ووجيعته وقصته ويقول هذا الاخ انه حدث ما لم يكن يتخيله اذ ان ابونا ابرام لم يتكلم وانما وقف ناحية المشرق وقال بالحرف الواحد :
"اللي مكانش علشان خاطره علشان خاطر اولادة يا سيدي "
وكرر هذه العبارة 3 مرات وكانهم غير موجودين معه بالمرة وبعد فترة من الصلاة اتجه نحو هذا الاخ واسرتة وقال له 
" بالبراءة . بالبراءة . بالبراءة . خلاص صدر الحكم "
ولقد فهم هذا الاخ ان ابونا ابرام كان يتحدث مع حبيبة الانبا توماس وبهذا الرد حصل علي الاستجابة السريعة التي طلبها من القديس الانبا توماس السائح ففرح وتهلل قلبة وعاد من الدير متعزيا ومؤمنا بحصوله علي حكم البراءة ..
وقدم هذا الاخ استئنافا في الحكم الصادر وقبل النظر في القضية بيوم اتصل بابونا ابرام ليزداد اطمئنانه فرد علية ابونا ابرام قائلا :
" بالبراءة . بالبراءة . بالبراءة . "وصدر حكم الاستئناف بالبراءة...
بركة شفاعتهم تكون معنا امين ..