الأربعاء، 13 يوليو، 2016

مش لازم تبقى راهب عشان تبقى قديس قصة الانبا انطونيوس والخياط.

بينما كان القديس " الانبا انطونيوس " يصلي في قلايته يبدو أن فكرًا عبر به: هل يوجد من بلغ مرتبتي لدى اللَّه ؟ فجأة سمع القديس صوتًا يقول له: "يا أنطونيوس. إنك لم تبلغ بعد ما بلغه خياط بالإسكندرية".دُهش القديس، فقام للحال وأخذ عصاه، وهي قطعة "جريد"، وسار إلى الإسكندرية.اهتز قلب الخياط البسيط أمام القديس الشيخ، واستقبله بحبٍ شديد، وحاول أن يقدم له طعامًا بكرمٍ شديدٍ، أما القديس فقال له: "ما هو عملك؟ وما هو تدبيرك الروحي؟"أجاب الخياط: "لست أظن إني أعمل شيئًا من الصلاح".قال القديس: "أخبرني كيف تقضي يومك؟"قال الخياط: "إني استيقظ مبكرًا أصلي؛ وقبل أن أبدأ أشكر اللَّه وأباركه؛ وأضع خطاياي أمام عيني، وأقول لنفسي: إن كل الناس الذين في المدينة سيذهبون إلى ملكوت السموات لأعمالهم الصالحة، أما أنا فصارت لي العقوبة الأبدية لخطاياي. إنني أكرر هذا الكلام عينه في المساء قبل أن أنام.إذ سمع القديس أنطونيوس هذا الكلام قال:"حقًا كمن يشتغل في الذهب، ويصنع أشياءً جميلة ونقية في هدوءٍ وسلامٍ، هكذا أنت أيضًا، فبواسطة أفكارك الطاهرة سترث ملكوت اللَّه، بينما أنا الذي قضيت حياتي بعيدًا عن الناس منعزلًا في الصحراء لم أبلغ بعد ما بلغته أنت".- هل يمكن يا أبي أن أصير قديسًا؟- لقد دعاك السيد المسيح لتصير قديسًا.- ماذا أفعل؟- تذكر مع هذا الخياط البسيط ضعفك،ولتملئ رجاءً وفرحًا بمخلصك،فتشكر اللَّه، وتباركه،طول النهار قبل كل عملٍ.