نرفع العروس على زوجها قضية خلع يوم الزفاف والسبب أذهل الجميع

 فترة الخطوبة من مرحلة العيش منفردا مع الأهل والأسرة ويتنقل للعيش مع شريك الحياة ويبعد عن أسرته وعن المنزل الذي تربي فيه ويعيش في بيت جديد يكون مسئول عنه وعن من بداخله. ويحرص كل فتاة وشاب على أن يظهروا بصورة رائعة ومثالية  يتمنى أن يكمل باقي حياته معه، وعلى الرغم من أن كثير من كبار السن والأخصائيون ينصحون دائما بأن يجب على الطرفين أن يصارح كل منهما الآخر وأن لا يتجمل أمامه حتى تستمر تلك الحياة تكون فترة تعارف بين الطرفين وكلا من الطرفين يقوم باختبار الأخر كي يعلم هل سيقدر على التعايش مع الآخر أم لا وأن كان سوف يتقبل عيوبه أم لا، ولكن الكثير لا يعتبرون لتلك النصائح. فتقوم بعض الفتيات على الحرص بالظهور بمظهر الملاك والجاذبية. كما أن هناك حادثة غريبة وكارثة مفجعة من نوعها وكان سببها ذلك الكذب والزيف، حيث خطب شاب أحد الفتيات وكان يبلغ من العمر الثمانية والعشرون عاما واستمرت فترة الخطوبة لمدة لا تقل عن عاما كاملاً وكانت تلك الخطوبة رائعة وكانت تحلم الفتاة باليوم الذي سوف يجمعها بذلك الشاب لتبدأ معه حياة زوجية سعيدة ولكن حدثت لتلك الفتاة صدمة كبيرة في يوم زفافهما حيث بعد أن توجهوا لمنزلهما اكتشفت العروس أن ذلك الشاب أصلع وأنه كان يضع بروكة ففزعت الفتاة وقامت بخلع عريسها.