الأربعاء، 3 أغسطس، 2016

من عجائب القديس ابونا يسطس الانطونى

من عجائب هذا القديس البسيط ابونا يسطس الانطونى انه ذهب ذات مرة يطرق باب قلاية احد الرهبان و كان هذا بعد منتصف الليل و اخذ يقرع باب قلايته فلمل فتح له هذا الاب باب القلاية سأله ابونا يسطس الساعة كام دلوقت ؟ فتضايق هذا الراهب جدا و صاح فى وجهه قائلا انت يا ابونا يسطس مصحينى بعد نص الليل علشان تسالنى الساعة كام دلوقتى هو ده وقته
فانصرف ابونا يسطس فى هدوء و بساطة دون ان يجيب بكلمة
و عند عودة هذا الراهب الى سريره فوجئ بعقرب فى طريقه لصعود فراشه
و هنا اندهش و تعجب و عرف ان ابونا يسطس رجل الله المفتوح العينين المنكر لذاته اراد ان ينبهه الى وجود هذا الخطر المحدق به و هو العقرب ليبعده عنه فى هدوء و انكار ذات و عرف هذا الاب قداسة ابونا يسطس الرجل المكشوف العينين