الأربعاء، 31 أغسطس، 2016

قصة الراهب والقاتل

كان في راهب يسكن احد الاديرة مشهود له بالقداسة وكان دايمآ صلاته مستجابه عند ربنا وكان ربنا بيستخدمه في صنع عجائب ومعجزات كثيرة جدااااآ وفي يوم من الايام الراهب ده كان واقف يصللي من اجل شيء وهو على يقين ان ربنا هيستجيب لصلاته،
وبعد ماعدى يوم والتاني والثالث بدأ الراهب يستغرب!! ويسأل نفسه هو ربنا زعلان مني ولا ايه؟؟ بس انا ماعملتش حاجه تزعل ربنا مني بلعكس انا بحاول انفذ كل الوصايا بحاول اعمل كل شيء يرضي ربنا وبعد مافات اسبوع كان الراهب تعب من التفكير في الموضوع ده وقف الراهب يصلي ويبكي ويعاتب ربنا، ويقول ليه ياارب ليه مش عايز تسمع طلبتي
وفي وسط موجة غضب وعتاب الراهب لربنا، سمع صوت ربنا بيقول له لو عايز طلبتك تتحق اذهب الى المقابر التي تبعد 10كيلو عن هذا الدرب ستجد رجل يسكن تلك المقابر اطلب منه ان يصلي لك فذهب الراهب الى تلك المقابر وهو يفكر ويقول لنفسه ياترى مين الرجل ده اللي ساكن المقابر ؟؟ ده اكيييد قديس عظيم جدااااآ علشان كده ربنا هيسمع صلاته ويحقق لي طلبتي.،
واخيرآ وصل الراهب عند المقابر وكانت المفاجئة أنه شاف راجل شعره طويل ولحيته طويله ويرتدي ملابس متسخة جداااآ ويحمل سلاح فتعجب الراهب وقال لهذا الرجل هو في حد غيرك هنا؟رد الرجل مافيش حد يقدر يقرب هنا وانا موجود.، تعجب الراهب في نفسه وقال معقول يكون هو ده الرجل اللي ربنا كلمني عنه.،
فقال الراهب للرجل انت مين وحكايتك ايه؟وكان الرد انا مجرم سرقت وقتلت واتسجنت وهربت من السجن وهنا يقالي سنين ومافيش حد يقدر يقرب هنا لأنهم بيخافو مني، أنت بقى مين وايه اللي جابك هنا؟فقال الراهب حكايته للراجل وقال له ان ربنا مش هيحقق لي طلبتي غير لما انت تصلي لي فضحك الرجل وقال للراهب انت اكيد مجنون دا انا مجرم وقاتل وهربان من السجن ،
فقال الراهب للرجل ارجوك صلي لي انت مش هتخسر حاجه، ضحك الرجل ضحكة سخرية وصلى للراهب ورجع الراهب الى الدير وبالفعل ربنا حقق طلبة الراهب فبكى الراهب كثيرآ بكاء مريرا وقال ازاي ياارب ازاي اكون ابنك وعايش طول حياتي ليك وترفض طلبتي ومتتحققش غير بصلاة واحد مجرم طول حياته ناسيك وعايش في الشر ازااااي؟؟؟رد ربنا وقال له انت معي كل حين وقلبي مسرورآ بك كل يوم اسمع صوتك وأفرح به ولكن هذا له سنييييين كثيرة لم اسمع صوته وقد اشتقت له كثيرآ ،
فعرف الراهب كم يحبه الله ويحب ايضآ الخطاه فرجع الى تلك المقابر وقال للمجرم سبب طلبه الاول حينما قال له صلي لي وقال له كم احبه الله فبكى هذا الرجل ولم يعد مجرم بل رجع الى الله نادمآ وشكر الله على محبته له وانه لم ينساه رغم كل اخطائه لهذا علينا ان نفهم جميعآ ان الله لا يكره احد بل يحب الجميع الصالح والاثيم البار والخاطئ لهذا علينا ان نثق اننا لنا رجاء وان
باب رحمة الله لم يغلق ابداااااااااااااااااااآاااااآ