الجمعة، 19 أغسطس، 2016

القديسة رفقا تشفي امرأة مسلمة سنية وآمنت

لقديسة رفقا التي طلبت الألم لتعيش القيامة مع المسيح يسوع , فهي التي طلبت من يسوع في عيد الوردية أن يذكرها في آلامه ويشركها في أوجاعه , ويسوع استجاب صلاة القديسة رفقا وأشركها في ألمه. القديسة رفقا لم تنسانا ومازالت الى الآن تتشفع لنا وتشفينا بمعجزاتها . القديسة رفقا شاركت الناس في آلامهم وكانت شفيعة لهم , كما فعلت مع هدى. هدى امرأة مسلمة من سوريا عانت من مرض السرطان في الدم ومن المرارة , وعندما تضرعت الى القديسة رفقا بإيمان وطلبت منها أن تتشفع لها عند يسوع , القديسة رفقا لم تخيب طلبها وكما فعلت مع الكثيرين كانت مع هدى ورافقتها خلال فترة مرضها وآلامها, وشفيت هدى دون أن تجري أي عملية جراحية وذلك بشفاعة القديسة رفقا