السبت، 1 أكتوبر، 2016

لقد نامت مع الحية ومن ثم أخبرها البيطري شيئاً صدمها - ما هو السرّ الذي صدمها؟

لدى هذه المرأة الهندية ذوق غريب بالحيوانات الأليفة، فهي تربي أفعى كبيرة وفي يوم من الايام توقفت الحية عن الاكل وظلت شهيتها منعدمة لأسابيع، بعد عدة محاولات لإطعامها، شعرت المرأة باليأس وأخذت حيوانها "الأليف " إلى البيطري.
أصغى البيطري بعناية ثم سألها: "هل نامت الحية معك والتفت حولك ومدت نفسها على طولها؟"، نظرت المرأة إلى البيطري متوقعة أخباراً جيدة: "نعم، نعم. إنها تفعل ذلك كل يوم"
ولكن جواب البيطري كان غير متوقع: "سيدتي، إن أفعاك ليست مريضة بل هي تعدّ نفسها لأكلك. في كل مرة تزحف إليك وتحضنك وتلف نفسها حول جسمك، هي تعمل على التحقق من مقاسك وحجمك ومدى كبرك وكيف تجهز نفسها قبل مهاجمتك، نعم هي لا تأكل لأنها تريد أن تترك مساحة كافية لهضمك بسهولة".
لهذه القصة بعد أخلاقي. فحتى الناس المقربين منك الذين يكونون عاطفيين جداً معك، قد يكون من وراء حضنهم وتقبيلهم إياك نوايا قد لا تكون دائماً شريفة.