الأحد، 16 أكتوبر، 2016

الكاهن العبيط - قصة قصيرة

في احدى البلاد .. كان فيه كاهن كل لما يروح كنيسة , الكهنة يضايقوا من طريقة خدمته ويمشوه ,,
تصرفاته كانت غريبة جدا .. لدرجة ان الاهالي لقبوه بـ " الكاهن العبيط "
سُمعة الكاهن ده فضلت تنتشر من كنيسة لكنيسة لحد ما في أخر الأمر الموضوع وصل للأسقف المسؤل عن الإيبراشية كلها
وكل الكهنة اللي خدموا معاه بدأوا يشتكوه للأسقف عن كل افعاله واقتراحاته اللي عايز يطبقها وينفذها في الكنيسة
الأسقف مسمعش الكلام علي طول وصدقه .. لأن مهما كانت قداسة البشر .. ممكن دون قصد ( أو بقصد ) يذيدوا من صورة المشهد او يضيفوا اللي يخدم رغبتهم
راح وداه قرية بعيده جدا يخدم فيها مع كاهن عجوز
الكاهن العجوز ده لما كبر في السن وبدأ مجهوده ونشاطه يقلوا .. كتير من الأهالي بدات تلتزم البيوت ويبعدوا عن ربنا
وبعد شهر قرر الأسقف انه يعمل زيارة مفاجأة مع صُحبة من الكهنة اللي كانوا رافضينوا
ولما وصلوا اتفاجئوا بمنظر غريب .. يأكد ان مش هدفه توصيل رسالة ربنا ..
لقوا مجموعة شباب بتلعب كورة في حوش الكنيسة ومجموعة تانيه بتتفرج علي شاشة عرض كبيرة كانت محطوطه ومجموعة تالته بترسم ومجموعة رابعه بتلعب موسيقى ومجموعة خامسة بتشتغل تريكوه ومجموعات تانيه كتير بأنشطة مختلفه
صاح الأسقف وقاله ..هي دي الخدمة !!هي دي القرية اللي طلبت منك تخدمها !!
هي دي المساعدة اللي بتقدمها مع الكاهن العجوزهي دي كلمة المنفعه اللي انت مسؤل توصلها ..
وبص للكاهن العجوز وقاله .. هرسم ليك كاهن من شباب القرية المقربين للربنا في خدمتك
وهنا بدأ الكاهن العجوز يتكلم ..قاله تعرف ان الحوش ده مفيش رجل داست فيه من 30 يوم ؟؟
تعرف ان اثار الرجلين الوحيدة اللي كانت بتطبع علي ترابه هي اثار رجلين العصافير ..
تعرف ان الناس كانت بدأت تنسى ربنا وكل واحد بدأ ينشغل في حياته
العبيط اللي بتقولوا عليه ده .. فات علي بيت بيتعرف كل واحد بيحب ايه .. وقرر يوفرهوله
عرف كل واحد نفسه يتعلم ايه .. وقرر يعلمهولهعرف كل عين نفسها تشوف ايه .. وقرر يوريهالها
وبين كل ربع ساعه .. كان بيتكلم خمس دقايق عن ربنا
انتوا حكمتوا علي الربع ساعه  .. وتجاهلتوا الخمس دقايق اللي مسمعتوهاش 
وكمل كلامه وقال ..المريض لو شرب ازازة الدوا مرة واحدة يموت ..
علشان كده بياخده على فترات ..ولكل قدرة تحمل .. دواها الموصوف
هو عرف يديلهم جرعة الدوا بشويش ..والناس مبقتش بتيجي الساعتين بتوع يوم الجمعه بس ..
بالعكس .. بقوا بيجوا كل يوم ..لما نتكلم عن ربنا لمدة عشر دقايق لـ 500 شاباحسن بكتير من اننا نتكلم عنه ساعتين لخمسه بس