الأربعاء، 12 أكتوبر، 2016

غرب من الخيال.. ما الطلب الذي رفضته ليفعل بها هذا الأمر؟

أقدمت فتاة برفقة والدها وعمها، في محافظة الغربية، على تحرير محضر في قسم الشرطة ضد عريسها الذي اغتصبها تحت تهديد السلاح. وكانت العروس (م) تبكي منهارة متهمة عريسها (أ) بتهديدها بالسلاح ليغتصبها قبل أسبوع واحد من يوم زفافهما.
وبدأت قصة حب هذان الشابان قبل عامين، وعرفت عائلة الفتاة بأنها عائلة كبرى بالغربية، لذا وبعد أن انهت الفتاة تعليمها في التجارة وحصلت على شهادة البكالوريوس، تقدم هو لخطبتها، واشترط أهل العروس أن تكون قائمة منقولات العروس "المهر" العروس بمئة ألف جنييه.تردد أهل العريس وطلبوا فترة لاتخاذ القرار، إلا أنه ومع إصرار ابنهم وحبه لها وافقوا على الأمر، وكتبوا قائمة المنقولات قبل شهر على الزفاف ومضى العريس عليها فوراً.
وكان للعروس أخت مطلقة، لكن لم يسأل أحد عن السبب، وبالصدفة عرف العريس أن زوج أخت العروس حُبِس لاتهامه بتبديد منقولات الزوجة والآن مطلوب منه تسديد المئة ألف جنيه، جنّت عائلة العريس ونصحوا ابنهم أن يقنع عروسه بالتنازل له عن هذه القائمة في الشهر العقاري؟حاول العريس جاهداً فعل ما طلبه منه أهله دون علم والدها لكنها رفضت، لذا قرر أن يجبرها فاتفق مع اصدقائه على استدرجها وخطفها وتهديدها بالسلاح، فأخذها إلى شقة واغتصبها، وبعد هذه الحادثة وعدته أن تتنازل عن قائمة المنقولات ليتركها تذهب لبيتها، وما أن أطلق سراحها ذهبت وأخبرت والدها على كل ما حدث فاصطحبها لقسم الشرطة لتحرير المحضر، والآن جاري التحقيق في هذه القضية.