الاثنين، 7 نوفمبر، 2016

معجزات ابو سيفين : احدى معجزات القديس الطريفه

كان لآحد الفلاحين بقره نادرا ما كانت تعطى انتاجا فاستاء منها وأراد بيعها وبينما هو متوجه الى السوق للتخلص منها؛قابله أحد الآصدقاء؛ولما اعلمه بأمر البقره لم يوافق على بيعها؛بل اشار عليه بعمليه بسيطه تحميه من خساره كبيره؛وهى بأن ينذر للرب يسوع باسم الشهيد أبى سيفين نذرا فلابد وأن يستجيب له الرب
فسمع منه الفلاح ورجع مع صديقه؛وقصدا كنيسه القديس أبى سيفين وصليا معا؛ونذر صاحب البقره بأن يهب للكنيسه أول عجل يولد منها  ثم مضيا؛وبعد شهور ولدت البقره عجلين تؤام ففرح الرجل بهما كثيرا...........لكنه نسى النذر؛ ولم 
يدفع شيئا لبيعه القديس. وذات يوم أرسل ابنه ليرعى البقره وولديها فى الحقل...........
وبينما هم هناك اذ القديس أبى سيفين يظهر له وهو راكب حصانا وفى شكل رئيس جند الملك؛وأخذ البقره وعجليها وساقها أمامه؛ثم أمر الصبى بأن يذهب لآبيه ويخبره بأن مرقوريوس أبا سيفين قد اخذهاونظر الصبى فلم ير أحدا لا الفارس ولا البقر فأسرع الى أبيه وأعلمه بالآمر.فحزن وتذكر ندره وندم كثيرا..........ثم قام وأخذ صديقه معه وذهبا الى الكنيسه؛ولشده دهشتهما وجدا البقره وولديهما بجوار الكنيسه؛والناس من حولهم يتساءلون لمن هذه الدواب ومن الذ أتى بها الى هنا؟؟؟
فاعترف الرجل بأمر النذر وسلم لكنيسه الشهيد ما كان قد نذره؛وشكر الرب؛وعاد الى منزله فرحا شاكرا عطف القديس عليه..