المسيح ينقذ كنيسته من عملية ارهابية خطيرة

هاجم الإرهابي كاهن الكنيسة بسكين في مدينة ميدان الاندونيسية واصابه بجراح خفيفة. حاول ان يفجر عبوة ناسفة فأخرجت دخانا فقط. المصلون القوا القبض عليه والحمد لله. ​ قالت الشرطة القومية في غرب اندونيسيا ان إرهابي حاول تفجير نفسه داخل كنيسة مكتظة بالمصلين، لكنه فشل في تفجير العبوة التي كانت بحوزته. وقال الناطق باسم الشرطة القومية بوي ريبلي عمار ان الكنيسة كانت مكتظة عندما ركض المهاجم من المقعد الذي جلس عليه باتجاه راعي الكنيسة لذي وقف عند المذبح. وكانت العبوة المخبئة في حقيبته الظهرية قد خذلت الارهابي فلم تنفجر لكنها أحرقت الحقيبة واصابته بحروق، فاستمر بالركض حاملا سكين في اتجاه الكاهن واصابه في ذراعه اليسرى. وقد طارد الجمهور في الكنيسة الإرهابي واحتجزوه، وتحاول الشرطة الآن معرفة دوافعه. ونُقل الكاهن الى المستشفى لتلقي العلاج. تابعونا على الفيسبوك: ونشرت صورة من هوية المهاجم على شبكة الانترنت وشهد انه مسلم. يذكر ان اندونيسيا دولة ذات أغلبية إسلامية، حاول المسلمون المتطرفون فيها خلال السنوات الأخيرة الاعتداء على الأقليات بينهم وخصوصا ضد المسيحيين.